تيار العزم | ميقاتي رعى افتتاح مسجد الفاروق: سنبقى إلى جانبكم دائماً

رعى الرئيس نجيب ميقاتي افتتاح مسجد الفاروق في منطقة الخناق في طرابلس، بحضور حشد من أهالي المنطقة.

وقال الرئيس ميقاتي في المناسبة" أحتار من أين أبدأ: هل من فرحتي الكبيرة برؤيتكم والمحبة التي غمرتموني بها، أم من فرحتي بتوفيق الله لنا، ولو بعمل متواضع، بترميم وإنشاء هذا المصلّى، مصلى الفاروق في منطقة الخناق؟ وهل فرحتي لأن هذا المصلى يحمل اسم سيدنا عمر بن الخطاب؟ إنني سعيد لوجودي في هذه المنطقة بالذات، والتي تقدر كل ما نقوم به، وتحتاج لكل شيء. عملنا متواضع، ولكنني أعلم أنه  ينقص المنطقة أكثر من ذلك بكثير. المطلوب من الجميع، التعاون لإنهاض المناطق الشعبية في مدينتنا طرابلس. لقد أتيتم من مختلف المناطق، وأقول التزامنا كامل بأن نطالب الدولة بتنمية هذه المناطق، وأنا أكرر التزامنا من خلال "جمعية العزم والسعادة الاجتماية " بأن نبقى إلى جانبكم دائماً".

أضاف: "البعض يقول اليوم إن الجمعية مقصرّة في بعض الأحيان، ولكن أقول "لا يرضي العباد إلا رب العباد، ونحن إلى جانبكم دائماً، ولن نتردد ثانية في القيام بما بوسعنا لأنكم أهلنا وأخواننا".

كما ألقى محمد العويك كلمة باسم الأهالي ولجنة المسجد، قال فيها:  " يا دولة الرئيس، يا دولة المحبة، بارك الله بك وبأهلك ومحبيك، وبوركت جهودكم في بناء هذا المصلى وكافة المساجد"
وتحدث مازن حمامي باسم "رابطة أنصار تيار العزم في طرابلس" فقال: " أرحب بكم دولة الرئيس باسم أهالي منطقة الخناق، وباسم أنصار تيار العزم من كل المناطق. هناك الكثير من المشككين في قدرة تيار العزم وحركته على الأرض، ولهؤلاء نقول: "ها هو التيار يتحرك على الأرض رغم عدم وجود أي استحقاق انتخابي أو موسمي، وبدافع من المحبة فقط، وبخدمة عالية احترافية وتراعي الجوانب الإنسانية إلى أبعد مدى. نحن نحبكم دولة الرئيس منذ بداية مسيرتنا، وبات  تيار العزم بيتنا وملجأنا".